يا قاتلتي بكرامة خنجرك العربي
 
أهاجر في القفر
 
وخنجرك الفضي بقلبي.. وأنادي
 
عشقتني بالخنجر.. والهجر بلادي
 
ألقيت مفاتيحي في دجلة
 
أيام الوجد وما عاد هنالك
 
في الغربة مفتاح يفتحني
 
ها أنذا أتكلم من قفلي
 
من أقفل بالوجد وضاع على أرصفة الشام سيفهمني
 
من كان مخيم يقرأ فيه القرآن
 
بهذا المبغى العربي سيفهمني
 
من لم يتزوّر حتى الآن..
 
وليس يزاود في كل مقاهي الثوريين سيفهمني
 
من لم يتقاعد كي يتفرغ للهو
 
سيفهم أي طقوس للسرية في لغتي
 
وسيعرف كل الأرقام.. وكل الشهداء.. وكل الأسماء
 
وطني علمني أن أقرأ كل الأشياء
 
وطني علمني .. علمني أن حروف التاريخ مزورة
 
حين تكون بدون دماء
 
وطني علمني أن التاريخ البشري
 
بدون الحب
 
عويلاً ونكاحاً في الصحراء
 
وطني … هل أنت بلاد الأعداء؟
 
هل أنت بقية داحس والغبراء؟
 
وطني أنقذني , رائحة الجوع البشري مخيف
 
أنقذني من مدن يصبح فيها الناس
 
مداخن للخوف وللزبل مخيف
 
من مدن ترقد في الماء الآسن كالجاموس الوطني
 
وتجتر الجيف
 
أنقذني كضريح نبي مسروق
 
في هذي الساعة في وطني تجتمع الأشعار
 
كعشب النار
 
وترضع في غفوات البر صغار النوق
 
يا وطني المعروض كنجمة صبح في السوق
 
في العلب الليلية يبكون عليك
 
ويستكمل بعض الثوار رجولتهم
 
ويهزون على الطبلة والبوق
 
أولئك أعداؤك يا وطني
 
من باع فلسطين سوى أعدائك أولئك يا وطني
 
من باع فلسطين وأثرى بالله
 
سوى قائمة الشحاذين على عتبات الحكام
 
ومائدة الدول الكبرى
 
فإذا أذن الليل تطق الأكواب بأن القدس عروس عروبتنا
أهلا أهلا أهلا , القدس عروس عروبتكم؟؟؟؟
 
من باع فلسطين سوى الثوار الكتبة
 
أقسمت بأعناق أباريق الخمر
 
وما في الكأس من السم
 
وهذا الثوري المتخم بالصدف البحري ببيروت
 
تكرش حتى عاد بلا رقبة
 
أقسمت بتاريخ الجوع.. ويوم السغبة
 
لن يبقى عربي واحد
 
إن بقيت حالتنا هذي الحالة
 
بين حكومات الكذبة
 
القدس عروس عروبتكم
 
فلماذا أدخلتم كل زناة الليل الى حجرتها
 
وسحبتم كل خناجركم
 
وتنافختم شرفاً
 
وصرختم فيها ان تسكت صوناً للعرض
 
فما أشرفكم أولاد قراد الخيل 
 
هل تسكت مغتصبة ؟؟؟
 
أولاد قراد الخيل لست خجولاً
 
حين أصارحكم بحقيقتكم
 
ان حظيرة خنزير أطهر من أطهركم
 
تتحرك دكة غسل الموتى
 
أما انتم لا تهتز لكم قصبة